إدارة الصحة لمن لديه السكري – التغذية والتمارين الرياضية

لا ينبغي لإدارة صحة من لديه السكري ان تكون مصدر توتر حيث تنطبق قواعد الحياة الصحية العامة على الجميع سواء كان لديهم السكري ام لا.

كما أن للتغذية والأنشطة التي تقوم بها دور كبير في ادارة السكري بغض النظر عن نوعه لديك.

فإدارة السكري تختلف من شخص لأخر حيث لا يوجد شخصان ممن لديهم السكري متشابهان. ما يصلح لشخص قد لا يصلح لأخر بنفس الشكل. كما ان الامور التي تطرأ على من لديه السكري من الممكن ان تتغير من يوم الى آخر.

لذا يجب عليك العمل مع طبيبك المختص وفريق الدعم الصحي من أجل فهم ماذا وكم ومتى تحتاج لتناول الطعام. حيث يتم تنظيم أمور مثل السعرات الحرارية والتمارين الرياضية وترتيبها مع الأدوية في حال تناولها.

نصائح حول كيفية إدارة السكري

للحفاظ على حياة طويلة وصحية يجب تناول مجموعة متنوعة من الأطعمة الصحية. فمع مرور الوقت ستدرك-ي أهمية المجموعات الغذائية المختلفة وكيف تؤثر البروتينات والكربوهيدرات والدهون على نسبة السكر في الدم.

فتنظيم وجبات الطعام والتحكم بحصص البروتين مفيدان في إدارة السكري أيضاً. وهذا لا يعني ان نمنع أنفسنا عن تناول الطعام ولكن ان نصبح أكثر وعياً حيال ما نتناوله وماهي الأطعمة التي تغذي اجسامنا بشكل أفضل.

بالإمكان لمن يعيش مع السكري ان يكون نشيط. فالتمرينات الرياضية مفيدة لمن لديه السكري كما هي مفيدة للآخرين، وهي أساسية لإدارة صحة من لديهم السكري.

<بما أن التمارين الرياضية تخفض نسبة السكر بالدم، فيجب علينا الانتباه لتجنب انخفاض السكر في الدم، والمعروف ايضاً باسم نقص سكر الدم. الذي يحدث احياناً عند تخطي وجبة ما، أو إذا تم أخذ نسبة عالية من الانسولين قبل نشاطٍ ما.

التخطيط

التخطيط المسبق مهم وخصوصاً لمن لديه السكري حيث تتغير نسب السكر في الدم بسرعة. فالتعامل مع نسبة السكر في الدم المنخفضة ومعالجتها امر بالغ الأهمية لتجنب انخفاضها، حيث انه من المهم مراقبة مستويات السكر في الدم عند القيام بنشاطات بدنية لفترات طويلة للتأكد أن نسبة السكر في النطاق المستهدف.

نقص سكر الدم والنشاطات البدنية والسكري

إذا كانت نسبة السكر في الدم عالية جدا وخاصة في حالة النوع الاول من السكري فعليك الانتظار حتى تعود نسبة السكر الى النطاق المستهدف قبل البدء بالتمرين. قد تسأل لماذا؟ ألا تساعد التمارين في خفض نسبة السكر في الدم؟ الجواب هو: نعم، لكن قد يكون لديك كيتونات في الدم او البول، والذي قد يؤدي بدوره الى ارتفاع نسبة السكر بصورة أكبر. الكيتونات خطرة للغاية ومن الممكن ان تكون مميتة. اسأل طبيبك عن كيفية قياس الكيتونات والتعامل معها.

كل ما حافظت على صحتك أكثر كان من الأسهل التحكم بمستوى السكر في الدم وتجنب مضاعفات السكري.