سكري الحمل

يصيب سكري الحمل النساء اثناء فترة الحمل. كما تشير الإحصائيات الحديثة بأن واحدة من كل سبع نساء حوامل لديها هذا النوع من السكري..

فهو يحدث للنساء الغير مصابة بالسكري قبل الحمل فتتأثر مقاومة الأنسولين لديها خلال الحمل. وسبب هذه المقاومة هو ان الهرمونات تمنع الأنسولين عن الأم.

لا تظهر دائما أعراض سكر الحمل لدى النساء الحوامل. حيث يتم تشخيصه من خلال الفحص القياسي الذي يتم إجراؤه في الثلث الثاني من الحمل.

من الممكن التحكم بسكري الحمل، لكن الرجاء عدم تجاهله. معظم النساء التي تعرضت للسكري الحملي تلد اطفالا بصحة جيدة إلا ان الموضوع يجب أن يؤخذ بصورة جدية حيث تحدث مضاعفات للام والطفل في حال لم يتم التحكم به بشكل جيد.

المضاعفات التي تحدث للطفل تشمل

  • الوزن الزائد للطفل عند الولادة
  • الولادة المبكرة ومشاكل في الجهاز التنفسي
  • انخفاض نسبة السكر في دم الطفل
  • احتمالية الاصابة بسكري النوع الثاني لاحقاً

المضاعفات التي تحدث للأم تشمل

  • تسمم الحمل او ضغط الدم المرتفع وهو امر خطر على الأم والطفل
  • احتمالية الإصابة بالنوع الثاني من السكري لاحقاً
  • إذا كان لديك سكري الحمل فقد يكون هناك خطر تعرضك له في حالة الحمل مرة أخرى

إذا كنت حامل، اسألي طبيبك المختص عن السكري الحملي ومخاطره والفحوصات والعلاج المطلوب له